تغطية صحفية وإعلامية غير مسبوقة لجناح فلسطين في معرض أوكرانيا السياحي الدولي ال 21.

شهد الجناح الفلسطيني في معرض اوكرانيا السياحي الدولي ال 21 تغطية اعلامية وصحفية غير مسبوقة حيث توافد العديد من الصحفيين والإعلاميين الذي عبروا عن سعادتهم بوجود فلسطين ومشاركتها في المعرض وخاصة في مثل هذه الظروف الصعبة والمضطربة التي تشهدها أوكرانيا  والحرب الاخيرة التي شهدتها فلسطين مؤخرا حيث أكد الصحفيين أن هذه المشاركة تعبر عن عمق العلاقة التي تربط أوكرانيا وفلسطين .

وعلى هامش المعرض عقد د. محمد الأـسعد مقابلة تلفزيونية حيث تحدث السفير الأسعد عن الواقع السياحي في فلسطين بكافة أنواعها من سياحة دينية وبديلة وترفيهية وثقافية وتحدث الأسعد عن اهمية القطاع السياحي لفلسطين حيث تشهد الأراضي الفلسطينية تناميا متسارعا في القطاع السياحي بكافة فروعه فقد تم افتتاح العديد من الفنادق والمطاعم والمرافق السياحية مؤخرا كما تم استقبال مئات الالاف من السياح والحجاج الذين زاروا الأراضي المقدسة  كما تحدث السفير  عن  جهود وزارة السياحة  للنهوض بالسياحة الفلسطينية والحفاظ على التراث الثقافي من خلال الترويج لفلسطين كمقصد سياحي مستقل والعراقيل التي تواجه السياحة الفلسطينية جراء الاحتلال والحصار مضيفا انه وبالرغم من ذلك فقد حققت السياحة الفلسطينية ازدهارا كبيرا في الأعوام الأخيرة وسيتحقق ازدها اكبر في حال قامت اسرائيل بإزالة المعيقات والقيود  التي تحد من ازدهار هذا القطاع بشكل كامل كما تطرق الأسعد الى العلاقات المتنامية بين أوكرانيا وفلسطين في القطاع السياحي مشيرا الى أن أوكرانيا تمثل احد اهم الاسواق الهامة للسياحة الفلسطينية وتحظى باهتمام كبير من السياح الأوكران الذين يطمحون الى زيارة القدس وبيت لحم وغيرها مشيرا الى أهمية التعاون مع الجانب الأوكراني وضرورة تواصل المكاتب السياحية من أجل توثيق اسس التعاون في المجال السياحي على اعتبار أهمية السياحة لفلسطين والمجتمع الفلسطيني باعتبار فلسطين تحوي العديد من الاماكن الدينية والتاريخية الهامة والتي شكلت على مدى التاريخ عنصرا هاما من عناصر الجذب السياحي من كافة ارجاء العالم.


وكان الدكتور محمد الأسعد سفير دولة فلسطين لدى أوكرانيا قد شارك في حفل الافتتاح الرسمي للمعرض بحضور عدد كبير من الرسميين ورؤساء الوفود المشاركة وسفراء الدول المعتمدين لدى أوكرانيا وأشار الى أهمية هذه المشاركة الفلسطينية في هذا المحفل السياحي الهام حيث يعتبر السوق الاوكراني سوق واعد للسياحة الفلسطينية وهذه المشاركة توفر فرصة مثالية للقطاع السياحي الفلسطيني الخاص المشارك للتواصل والالتقاء مع وكالات السياحة والسفر الاوكرانية للتشبيك واستقطاب المزيد من السياح الاوكران الى فلسطين.


كما تحدث جريس قمصية رئيس الوفد وممثل الوزارة لوسائل الاعلام الأوكرانية  عن صناعة السياحة في فلسطين  وإمكانياتها  فالبرغم من كونها في طور النمو إلا انها تمتلك مقومات كبيرة تمكن من رفد الاقتصاد بالعملات الأجنبية وجذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية وهي تتمتع بمكانة مميزة كبلد غني بتنوع التراث الثقافي الديني والحضاري بالإضافة الى التنوع البيئي والمظاهر الطبيعية المميزة وتعتبر السياحة ليس فقط مساهما ماديا يخلق فرص العمل ويحسن مستويات الدخل بل هي ايضا منبر إعلامي يوصل للعالم البعد الحضاري والثقافي والهوية المميزة للشعب الفلسطيني وحيث تشتمل فلسطين على عدد كبير من المواقع الاثرية تصل حوالي الفي موقع  تاريخي وأثري .


كما دعا جريس قمصية السياح من كافة العالم  الى زيارة فلسطين والتعرف على المقومات السياحية العالمية التي اجتذبت السياح على مر التاريخ من كافة بقاع الارض وخصوصا بعد الضربة الأخيرة التي تلقاها قطاع السياحة في فلسطين جراء الحرب الأخيرة على قطاع غزة والحصار الخانق على الضفة الغربية والقدس الشريف حيث تراجع النشاط السياحي خلال شهري تموز الماضي وآب الماضي على حوالي 60% من قيمة النشاط السياحي المفترض مخلفاً خسائر تقدر بملايين الدولارات في هذا القطاع مؤكدة بان حجم الحجوزات لدى الفنادق الفلسطينية قبل العدوان كان قد وصل الى200 %.

بدوره اشار جريس قمصية رئيس الوفد الفلسطيني المشارك في المعرض الى ان نجاح هذه المشاركة الفلسطينية في هذا المعرض والتميز الواضح الذي تحقق هو نتيجة للتعاون الثنائي والتنسيق الكامل والمتواصل مع سفارة دولة فلسطين لدى أوكرانيا والتي سخرت امكانياتها تحت تصرف الوفد الفلسطيني ليتمكن من تحقيق اهدافه  ولكي تبرز فلسطين بأبهى وأجمل صور مشيرا الی ان هذه المشاركة تأتي في إطار استمرار الجهود التسويقية التي تقوم بها وزارة السياحة والآثار للترويج للسياحة الفلسطينية وللحفاظ على استمرار دوران عجلة السياحة واستمرار حركة وفود السياح والحجاج من كافة بقاع العالم الذين يقصدون فلسطين لزيارة مواقعها ومدنها الأثرية والدينية الهامة وذلك من خلال فتح أسواق جديدة للسياحة الفلسطينية واستقطاب الوفود والسياح والضيوف لزيارة فلسطين والتعرف على الأماكن الدينية والتاريخية والأثرية بها.


هذا وقد شاركت فلسطين في معرض أوكرانيا السياحي العالمي ال 21 فضمن خطة وزارة السياحة والآثار لإعادة دوران عجلة السياحة  الفلسطينية والترويج لفلسطين في اسواق السياحة العالمية فقد شاركت فلسطين ممثلة بوفد وزارة السياحة والآثار وسفارة فلسطين لدی اوكرانيا ووفد القطاع السياحي الفلسطيني الخاص في معرض أوكرانيا الدولي للسياحة والذي اقيم علی ارض المعارض في العاصمة الاوكرانية كييف بمشاركة عالمية من عدد من المهنيين العاملين بصناعة السياحة على مستوى العالم والصحفيين والمختصين.


ووزع جناح فلسطين بالمعرض الذي زين بصور للأماكن الدينية والتاريخية في فلسطين كمية كبيرة من المواد الإعلامية الترويجية باللغة الاوكرانية وبعض الهدايا التذكارية من مصنوعات الاراضي المقدسة للترويج للسياحة الفلسطينية.


وكان وفد فلسطين عقد سلسلة من الاجتماعات واللقاءات مع مكاتب ووكالات السياحة والسفر الأوكرانية لتشجيعهم على تنظيم رحلات السياحة والحج إلى فلسطين واستخدام المرافق الفلسطينية من حافلات وفنادق وأدلاء ومطاعم خلال زيارتهم للأراضي المقدسة.


خدمة التعليقات مغلقة حاليا