وزير الزراعة المهندس وليد عساف يصل الى أوكرانيا على رأس وفد رسمي لبحث سبل التعاون المشترك في المجال الزراعي:

وصل المهندس وليد عساف وزير الزراعة الي أوكرانيا على رأس وفد فلسطيني رسمي بعضوية مستشار الوزير د. ناصر الجاغوب وممثلي القطاع الخاص العاملين بالقطاع الزراعي وقد كان باستقباله السفير د. محمد الأسعد وطاقم السفارة من أجل توقيع اتفاقية تعاون مشترك وإرساء قاعدة متينة للتعاون في المجال الزراعي وكذلك تدعيما وتعزيزا للعلاقات المميزة بين دولة فلسطين وأوكرانيا وبحث كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وسيجري خلال الاجتماعات مناقشة عدد من الموضوعات ذات العلاقة في المجال الزراعي والغذائي والاستثمار الزراعي والتعاون. وكذلك تفعيل التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين وفي مجال البحث العلمي وزيارة المراكز الزراعية العلمية والبحثية  وإمكانية تنفيذ مشاريع بحثية مشتركة وزيارة معرض الالات الزراعية ولقاء رجال الأعمال الزراعيين الأكران  لشراء الاعلاف والقمح وتصدير الأعشاب الطبية الفلسطينية وفي مجال الخدمات البيطرية والإنتاج الحيواني سيقوم وفد من الخبراء الفلسطينيين في مجال الصحة الحيوانية والأمراض السارية والمعدية العابرة للحدود وإمكانية تبادل الاصول الوراثية في هذا المجال والعمل على تصدير زيت الزيتون والتمور الفلسطينية الي أوكرانيا وإزالة كل العوائق التي يمكن أن تعترضها عملية التصدير.

وسيدعو وزير الزراعة الفلسطيني وليد عساف  خلال الاجتماعات الى دعم القطاع الزراعي الفلسطيني مشيرا  الى تفاقم الازمة في فلسطين  نتيجة للاحتلال الإسرائيلي وهيمنته على مقدرات الشعب الفلسطيني والأراضي الفلسطينية.

وسيشير الوزير الى العراقيل التي يضعها الاحتلال أمام عملية التنمية الزراعية والغذائية في الأراضي الفلسطينية حيث يقوم بمنع نقل المنتجات الزراعية من أماكن إنتاجها إلى أماكن استهلاكها من خلال وضع الحواجز العسكرية الثابتة والمتحركة بين  المحافظات والمدن والقرى الفلسطينية , و قطع الأشجار المثمرة وتجريف الأراضي والمحاصيل الزراعية والاعتداء على صيادي الاسماك ويمنع أصحاب الأراضي من جني محاصيلهم  ومصادرة مصادر المياه الطبيعية والتحكم بتوزيعها  اضافة الى الجدار الذي تقيمه اسرائيل على أراضي الفلسطينيين الذي يعمل على تقسيم الأراضي الزراعية وتفتيتها ويحول دون وصول أصحاب الأراضي لأراضيهم لزراعتها أو جني منتوجها حيث عمل على عزل القرى والمدن عن بعضها البعض ومنع تواصلها مما صعب الحياة على المواطن الفلسطيني وفاقم من مشكلة توفير الغذاء و زيادة حدة الفقر بين أفراد المجتمع إضافة إلى تعطيل استيراد مستلزمات الإنتاج الزراعي.


خدمة التعليقات مغلقة حاليا